الخميس، 1 يناير، 2015

أسطوانة المحرس

أسطوانة المحرس

 

وتقع خلف أسطوانة السرير من جهة الشمال: وهي مقابل الخوخة التي كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرج منها إذا كان في بيت عائشة رضي الله عنها إلى الروضة الشريفة للصلاة، كما تسمى بأسطوانة علي بن أبي طالب رضي الله عنه لأنه كان يجلس عندها يحرس النبي صلى الله عليه وسلم.
سادساً : أسطوانة الوفود
وتقع خلف أسطوانة المحرس من جهة الشمال، وكان صلى الله عليه وسلم يجلس إليها ليقابل وفود العرب القادمين عليه، وكانت تعرف أيضاً بمجلس القلادة يجلس إليها سروات الصحابة وأفاضلهم رضوان الله عليهم.

0 التعليقات :

إرسال تعليق